أخبار إقتصادية

أعطى, وزير السكن والعمران والمدينة, محمد طارق بلعريبي ,اليوم الثلاثاء, بالجزائر العاصمة, إشارة انطلاق عملية توزيع 120 ألف وحدةسكنية عبر الوطن, بمناسبة الذكرى ال68 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة. وتم إطلاق العملية, بمناسبة زيارة لتدشين كل من حي 748 مسكن تساهمي بالدار البيضاء, وموقع 1800 مسكن عدل بالسويدانية, بمعيةكل من وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي, يوسف شرفة, ووزير المجاهدين وذوي الحقوق, العيد ربيقة, والي ولاية الجزائر, عبد النوررابحي, ورئيسة المجلس الشعبي الولائي لولاية الجزائر, نجيبة جيلالي. وتم تسليم مفاتيح السكنات لعدد من العائلات المستفيدة بالعاصمة في حفل أقيم بموقع 1.800 مسكن عدل بالسويدانية. وحسب السيد بلعريبي, تتضمن الحصة السكنية التي أطلقت عملية توزيعها اليوم, 68.017 مسكن عمومي ايجاري و3.190 مسكن ترقويمدعم و1.750 مسكن ترقوي عمومي و16.170 إعانة ريفية و4.996 إعانة خاصة بالتجزئات الاجتماعية, و29.700 وحدة سكنية بصيغةالبيع بالايجار “عدل”. وأفاد السيد بلعريبي في تصريح للصحافة, أن هذه العملية مكنت من بلوغ توزيع 376 ألف وحدة الى غاية شهر نوفمبر الجاري, بعدالعمليتين التي تم تجسيدهما خلال الذكرى الستين للاستقلال في 5 يوليو الماضي وفي أول نوفمبر. ويطمح القطاع, حسب السيد بلعريبي, إلى بلوغ توزيع ما بين 410 ألف و 420 ألف وحدة سكنية بحلول نهاية سنة 2022, مبرزا أنالقطاع يحرص على انجاز عمليات التوزيع خلال تواريخ تحمل دلالة رمزية تاريخية بالنسبة للشعب الجزائري. وفي اطار هذه العملية, تتضمن حصة ولاية الجزائر البالغة 11 ألف و777 وحدة سكنية : 2.004 وحدة بصيغة عمومي ايجاري , و6.976 وحدة بصيغة البيع بالإيجار”عدل” منها 1.800 وحدة بالسويدانية, إلى جانب 1.750 وحدة ترقوي عمومي و1.047 وحدة بصيغة ترقويمدعم , لتضاف إلى 11.319 وحدة سكنية استفادت منها الولاية في الفترة بين 1 يناير و31 أكتوبر 2022. وبذلك , فقد استفاد سكان العاصمة من 23.096 وحدة سكنية حتى الآن, حسب السيد بلعريبي, الذي كشف عن ترقب توزيع 7000 وحدةسكنية نهاية 2022 ليبلغ اجمالي السكنات الموزعة بالعاصمة 30.096 وحدة سكنية. استخراج شهادات التخصيص بداية من أمسية اليوم وأعلن الوزير أنه بإمكان مكتتبي صيغة البيع بالايجار “عدل” استخراج شهادات التخصيص بداية من أمسية اليوم, عبر المنصة الالكترونيةلوكالة تحسين السكن وتطويره “عدل”, كما دعا أصحاب الطعون الذين سددوا الشطر الأول البالغ عددهم 25 الف مكتتب, إلى اختيارالمواقع واستخراج أوامر الدفع الخاصة بالشطر الثاني بداية من اليوم. وبلغ عدد المكتتبين المتحصلين على شهادات التخصيص في نوفمبر 37 ألف مكتتب على المستوى الوطني منهم 16 ألف مكتتب بولايةالجزائر , موزعين عبر مواقع الحراش وبراقي وأولاد فايت والسويدانية وسيدي عبد الله وبوعينان. وأوضح بهذا الخصوص ان العملية تندرج في إطار سياسة السكن التي طبقها رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, من خلال توجيههتعليمات لتسريع إنجاز المشاريع السكنية قيد الانجاز. وبعنوان سنة 2022 تم تسليم 413 مرفق عمومي منها 355 مؤسسة تربوية بالإضافة الى الانتهاء من ملعب براقي, واعادة بعث أشغالملعب الدويرة التي بلغ تقدم الاشغال به 65 بالمائة, بعد تحويل اشغالها الى وزارة السكن بقرار من رئيس الجمهورية.…

أرشيف الأخبار

أخبار الرياضة

كشف رئيس المنظمة الوطنية لحماية المستهلك مصطفى زبدي عبر صفحته الرسمية في الفايسبوك عن ضرورة فتح تحقيق بعد ان منع المئاتمن المناصرين بالدخول للملعب لمشاهدة مباراة المنتخب الوطني ضد نظيره الغيني وهم الذين كانوا يملكون تذاكر اللقاء وهذا ماجاء تعرض العديد من المناصرين و خاصة العائلات ( عدد غير محدد بعد) للمنع من دخول الملعب الأولمبي لمشاهدة مباراة المنتخب الوطني بالرغممن حصولهم على تذاكر إلكترونية بأسمائهم الشخصية… و منهم من تنقل من أماكن بعيدة ‼️ الملعب غلق ابوابه حوالي ساعتين قبل انطلاق المباراة . المتضررون وثقوا في عملية البيع بالدفع الإلكتروني، و وجدوا أنفسهم ممنوعين التقرب من بوابات الملعب . هؤلاء لهم كل الحق في التعويض و نلتمس من السلطات المحلية فتح تحقيق لمعرفة ما حدث و اتخاذ الإجراءات اللازمة، الذين حولوا فرحةالبعض الى كابوس.. سنتابع الموضوع و نوافيكم بتطوراته.

تجسيدا لمخطط عمل الحكومة خاصة ما تعلق منه بالبحث عن المواهب الشابة وترقيتها, تعلن وزارة الشباب والرياضة عن إطلاق القافلةالوطنية لانتقاء المواهب الرياضية الشابة إبتداء من تاريخ10 أوت 2022 عبر كامل بلديات الوطن 1541 على أن تُختتم يوم 26 أكتوبر2022. تستهدف هذه العملية الفئة العمرية بين 10 و17 سنة للشباب ذكورا وإناثا المتمدرسين وغير المتمدرسين و المهيكلين وغير المهيكلين فيالجمعيات والنوادي الرياضية كما سيكون التنافس والانتقاء في مجموعة من الرياضات الفردية والجماعية (كرة القدم،كرة السلة،كرةالطائرة،السباحة، الجيدو، المصارعة، الملاكمة) إضافة إلى ألعاب القوى الخاصة بفئة الأطفال منها العدو والرمي والقفز وهذا تحت إشرافخبراء وتقنيين في كل التخصصات المعنية مع منح فئة ذوي الهمم الفرصة الكاملة لإبراز مواهبهم. تتم عملية الانتقاء محليا (بلدية,دائرة,ولاية) ثم جهويا حسب تقسيم جغرافي معد مسبقا. على أن يتم الانتقاء النهائي للمواهب الرياضيةالشابة من خلال تجمع وطني يحضره كل الفاعلين والشركاء في الحقل الرياضي .وقد تم تكليف السيدات والسادة مدراء الشباب والرياضةتحت إشراف مباشر من السيدات والسادة الولاة بالسهر على حسن سير العملية وضمان مشاركة كل المواهب الوطنية الشابة في ربوعالوطن. تسعى وزارة الشباب والرياضة من خلال هذا المشروع إلى إتاحة الفرصة لكل المواهب الرياضية الشابة عبر الوطن واختيار الأفضل منهاوتقديمها للاتحاديات الرياضية الوطنية لتعزيز المنتخبات الوطنية والاستثمار فيها والتكفل بها وإعدادها لتمثيل بلادنا في مختلف المنافساتوالمواعيد الرياضية.

تابعونا على الشبكات الإجتماعية

متفرقات وطنية